*** (( أبناء الشيخ صالح الجعفرى رضى الله عنه )) ***
عزيزى الزائر أنت غير مسجل لدينا بالمنتدى قم الآن بالتسجيل أو الدخول لتشارك معنا بالموضوعات أو الردود وتمتع معنا .. وشكراً

*** (( أبناء الشيخ صالح الجعفرى رضى الله عنه )) ***

أبناء الشيخ صالح الجعفرى رضى الله عنه
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخولس .و .جاليومية

شاطر | 
 

 لمن كان له قلب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صالح عرابى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 447
العمر : 46
((( الدولة ))) :
** (( المهنــــة )) ** :
الساحة التابع لها العضو :
رقم العضوية : 0001
تاريخ التسجيل : 26/06/2007

مُساهمةموضوع: لمن كان له قلب   الثلاثاء يوليو 17, 2007 12:46 am

[color=yellow]لو كان لي قلبان .. عشت بواحدٍ وتركتُ قلباً في هواك يعذبُ ..

يقول يحي ابن معاذ : القلب قلبان : قلبٌ قد احتشى باشتغال الدنيا حتى إذا حضر أمرٌ من أمر الطاعات لم يدر ما يصنع من شغل قلبه بالدنيا ، وقلب احتشى بأحوال الآخرة حتى إذا حضر أمر من أوامر الدنيا لم يدر ما يصنع لذهاب قلبه في الآخرة ؛ فانظر كم بين بركة تلك الأوهام وشؤم هذه الأشغال الفانية التي أقعدتك عن الطاعات .

أما أبو بكر الورّاق فيقول : للقلب ستة أشياء : حياةٌ وموت ، وصحةٌ وسقم ؛ ويقظةٌ ونوم . فحياته الهدى وموته الضلالة ؛ وصحته الطهارة والصفاء وسقمه الكدورة والعلاقة ( من العلقة ) ؛ ويقظتهُ الذكر ونومه الغفلة . ولكل واحدٍ من ذلك علامات : فعلامات الحياة الرغبة والرهبة والعمل بهما ؛ والميت بخلاف ذلك . وعلامات الصحة : القوة واللذة و ؛ والسقم بخلاف ذلك . وعلامات اليقظة السمع والبصر والتدبير ؛ والمنام بخلاف ذلك .

قال بعضهم في قوله تعالى : " لمن كان له قلب " ما كان عليه قلوب الأبرار الأخيار .. أو من كلن له قلبٌ سليم من الأعراض ؛ سليم من الأمراض .

وقال فيها مولانا الحسين : " لمن كان له قلب ٌ : لا يخطر فيه إلا شهود الرب وأنشد لنفسه :

أنعي إليك قلوباً طالما هطلت ...... سحائب الوحي فيها أبحر الحكم


قال تاج الدين بن عطاء الله السكندري : قلب لاحظ الحق بتعين التعظيم فدان لهُ وانقطع إليه عمن سواه .
قال الواسطي : لمن كان له قلب : أي في الأزل وهم الذين قال الله تعالى : أو من كان ميتاً فأحييناه .
وقال بعضهم : موت القلب من شهوات النفوس فكلما رفض شهوته نال من الحياة بقسطها .

ويقول القاسم في قوله تعالى : " ألقى السمع وهو شهيد "، قال : هم الأنبياء فإن الله خلقهم للمشاهدة يشهدون له بقلوبهم عند إقبالهم وإدبارهم فإن المنشئ والمبدئ والمعيد .

ويقول الواسطي في : " لهم ما يشاءون فيها ولدينا مزيد " قال : ما تنفع المشاهدة ما دامت مقارنة للآمال ولا تنفع العلوم ما دامت مفارقة للأعمال .

قال بعضهم : خلق الله الأنبياء للمشاهدة ليشهدونه بقلوبهم وقد وصفهم الله في كتابه : أو ألقى السمع وهو شهيد أي يشهد ما قرب منه وما بعد عنه وذلك لمشاهدة الحق إياه .

قال سهل بن عبد الله : القلب رقيق يؤثر فيه الشيء اليسير ؛ فاحذروا عليه من الخطرات المذمومة فإن أثر القليل عليه كثير .

وقالوا : بصائر المبصرين ومعارف العارفين ونور العلماء الربانيين وطرق السابقين المناجين من الأزل وللأبد وما بينهما من الحدث غيره : لمن كان له قلب أو ألقى السمع .

وقال الشبلي : موعظة القرآن لمن كان له قلب حاضر مع الله لا يغفل عنه طرفة عين .

ويقول عبد العزيز المكي : لهم في الجنة ما تبلغه أمانيهم من النعيم ثم نزيدهم من عندنا ما لا يبلغه السمع وهو شهيد .

يقول ابن عطاء: لمن كان له قلب : قال :هو القلب الذى يلاحظ الحق فيشاهده ولا يغيب عنه خطرة ولا فترة فيسمع به بل يسمع منه ويشهد بل يشهده فإذا لاحظ القلب بعين التخويف فزع وارتعد وهاب إذا طالعه بعينى الجمال والجلال هدأ واستقر.

ويقول : { لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ } قال: موعظة بالغة لمن كان له قلب يصبر ويقوى على التجريد والتفريد له حتى يخرج من الدنيا والخلق فلا يشتغل بغيره ولا يركن إلى سواه.

قال الصبيحى: { لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ } خاطب أصحاب القلوب لأن القلوب فى قبضة الحق يقلبها كيف يشاء ووسعه وصفاه من الدنق ونقاه وشرحه وفسَّحه ثم حشاه محبته وإيمانه ويقينه لذلك خاطب أصحاب القلوب بخصائص ما أودع فيها.

[color:53d3=cyan:53d3]قال القاسم: لمن كان له قلب حى وألقى السمع إلى كل موعظة وذكر وهو شهيد يشهد ربه بقلبه وروحه فيستفيد منه طرف الفوائد الموجودة فى تلك المشاهدة.

قال ابن عطاء: قلب لاحظ الحق بعين التعظيم فَدان وانقطع عما سواه وإذا لاحظ القلب الحق بعين التعظيم لاَن وحسن.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elga3fary.up-your.com
صالح عرابى
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 447
العمر : 46
((( الدولة ))) :
** (( المهنــــة )) ** :
الساحة التابع لها العضو :
رقم العضوية : 0001
تاريخ التسجيل : 26/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: لمن كان له قلب   الثلاثاء يوليو 17, 2007 12:51 am

أشكر أخى شمس التبريز على ما كتبه وبارك الله فيه

_________________
صالح عرابى
وكيل ساحة المعادى
الطريقة الجعفرية الأحمدية المحمدية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elga3fary.up-your.com
 
لمن كان له قلب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
*** (( أبناء الشيخ صالح الجعفرى رضى الله عنه )) *** :: @@@ ((( المنتدى التصوف الإسلامى ))) @@@ :: التصوف الاسلامى-
انتقل الى: